اللجنة التنفيذية لمعلمي وكالة الغوث

أهلا وسهلا بكم في منتديات اللجنة التنفيذذية لمعلمي وكالة الغوث الدولية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من المستفيد من الغاء مكب النفايات في مخيم اربد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جهاد محمود القواسمي
3
3
avatar

ذكر عدد الرسائل : 48
نقاط : 159
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/06/2011

مُساهمةموضوع: من المستفيد من الغاء مكب النفايات في مخيم اربد   السبت أغسطس 06, 2011 8:30 am

مواقع تجميع النفايات الصلبة
هناك عدة انواع لمواقع التجميع منها:
• مواقع التجميع المفتوحة وهي عبارة عن موقع مفتوح تلقى فيه النفايات على الارض ثم يتم تحميل السيارة من قبل العمال وهذا النوع كثير المشاكل ويصعب صيانته وعادة يكون هذا النوع اول ما يستعمل في أي تجمع سكاني غيرمخدوم او غير منظم ثم يتطور الى موقع ثابت مع وجود خدمة النظافة العامة
• مواقع التجميع المبنية وهي ما يطلق عليه ( المكب) وتكون له ارضية من الخرسانة ويكون محاطا بجدران من الخرسانة من ثلاث جهات وله باب يدخل منه العمال ويلقى بالنفايات على الارض ويتم تحميل وسيلة نقل النفايات من الجانب غير المبني وقد تبنى للمكب مصطبة مرتفعة لتسهيل عملية تحميل سيارة النفايات الصلبة وسعته تختلف حسب الموقع وكمية النفايات المنقولة اليه
• اوعية حفظ ويكون اما بناء من خرسانة او طوب او من الصاج المجلفن له جدران او غطاء وله فتحة علوية بغطاء متحرك لالقاء النفايات الصلبة فية وفتحة سفلية يقوم العمال عن طريقها بسحب النفايات بالمشط وتحميلها مما يجدر ذكره ان اوعية حفظ مشتركة استخدمت في مخيمات اللاجئيين في بداياتها الاولى
• الحاويات وهي اوعية معدنية بغطاء او بدونه تلقى فيها النفايات الصلبة وتقوم سيارة النفايات بتفريغها او تقوم الية بحملها ونقلها وتفريغها في موقع التخلص النهائي ثم اعادتها
وقد استخدمت جميع انواع المواقع في مخيمات اللاجئين ولتحسين نوعية الخدمات المقدمة من وكالة الغوث لاهالي المخيمات كانت طريقة تجميع النفايات الصلبة في الحاويات المعدنية هي الافضل مع العلم حيث ان خدمات النظافة العامة – جمع النفايات الصلبة وترحيلها – تستنفذ جزءا لا يستهان به من موازنة صحة البيئة الاونروا وتحاول ادارة صحة البيئة تحسين وتطوير هذه الخدمة باستمرار ولكن يبقى دائما الدور الهام الذي يمكن للمجتمع افراد وجماعات ان يقوم به لانجاح الجهود المبذولة من قبل العمال اللذين يشكون في احيانا كثيرة من عدم تعاون الاهالي معهم
ان انتاج النفايات الصلبة مستمر خلال النهار ولكن جمعها وترحيلها لا يتمان باستمرار فلذلك كان لا بد من تخزين النفايات الصلبة في مكان انتاجها ( المنزل – المحل ) في مواقع تجميع متوسطة وهنا يظهر دور المواطن في المنزل والمحل والشارع وفي كيفية التعامل مع النفايات الصلبة والوعاء المخصص له .
وقد لعب معظم سكان المخيم المجاورين لمكب النفايات دورا كبيرا في الغاؤه من مكانه وذلك لانهم كانوا يلقون النفايات على الارض وليس في الحاوية ويقوم الاطفال ونابشوا القمامة بتفريغ محتويات الحاوية على الارض بحثا عن شيء هم يعرفون كيف يستفيدون منه متجاهلين المخاطر الصحية التي تصيبهم جراء العبث بالنفايات ويقوم البعض الاخر من ساهري الليل في الحارة بالقاء اعواد الثقاب في الحاويات مما يسبب الحريق وتصاعد الدخان مما يسبب الروائح الكريهة
• ان عملية نقل الحويات من مكانها الى مكان اخر تزيد من جهد العمال مما يسبب الارهاق والملل مما ينعكس على نوعية الخدمة التي يقدمها العامل
• نقل الحاويات من مكانها قدمت خدمة كبيرة جدا لاصحاب محلات ذبح الدجاج المتواجدين على الشارع الرئيسي الذي تقوم بخدمته بلدية اربد علما بان حاويات البلدية تبعد مسافة 10 امتار
• اصبحت الحاويات ممتلئة باستمرار مما يكلف الوكالة جهدا اكبر وميزانية اكبر لترحيلها

• ان عدم تعاون السكان والقاء النفايات على الارض بدل وضعها داخل الحاوية مع العلم بان من القاها على الارض قد وصل الحاوية كان له الحصة الاكبر في تلويث المكان وتحويله لمكرهة على الرغم من الجهود التي بذلها عمال ومراقبوا صحة ومسؤلين الوكالة
• ان وكالة الغوث وجدت لخدمة اللاجئين وتسعى دوما بل وتنفق الكثير الكثير لتطوير خدمات النظافة العامة فيجدر بنا كمواطنين المساعدة بتطوير الخدمات من خلال اتباع قواعد النظافة العامة كما ويتطلب من الحكومة سن قانون يحاسب نابشوا القمامة للقضاء على هذه الظاهرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من المستفيد من الغاء مكب النفايات في مخيم اربد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اللجنة التنفيذية لمعلمي وكالة الغوث :: الإرتقاء // معا لنجعل لحياتنا معنى :: معلمونا.. بين التميز والإبداع-
انتقل الى: